انضم الى منتديات نهر الحب لتتمتع بالمزيا الكامله

 
 

حقيقة السر وراء إمساك أم كلثوم بالمنديل على المسرح

13-02-17-761975292.jpg
الرئيسية » أخبار عاجلة, فن ومشاهير » حقيقة السر وراء إمساك أم كلثوم بالمنديل على المسرح

 

 

حقيقة السر وراء إمساك أم كلثوم بالمنديل على المسرح
13-02-17-761975292.jpg
اخيرا ضهرت حقيقة السر وراء إمساك أم كلثوم بالمنديل على المسرح في كافة الحفلات الغنائية… لن تتوقع السبب الصادم في ذالك
لاشك أن أم كلثوم هي من ارفع القامات الغنائية ليس فى مصر بل والعالم العربي نظرا لمكانتها التي تتمتع بها فى قلوب الملايين من العرب من المحيط إلى الخليج فهى صاحبة الصوت الشجي القوى الذي اطرب الجميع بكلماتها الراقية على امتنت داد عشرات السنوات استطاعت خلالها تتواجد على قمة الهرم الغنائى فى مصر.
ولازالت إلى الآن مكانة ام كلثوم باقية فلا تجد من يفكر فى الغناء من الفتيات او السيدات الا وتقوم بالغناء لها فقد كانت الحفلات التى تقيمها بمثابة براقة السعادة التي تثلج قلوب المصرين فى يوم الخميس من كل شهر حيث يلتف حول الراديو الملايين لسماع صوتها واحدث اغانيها التي كانت تتعاون خلالها مع كبار الكتاب والشعراء والملحنين
ولاشك ان منديل ام كلثوم الذي اشتهرت به هو من الأشياء الأساسية التي كانت تتميز به اطلالتها بإمساكه بكافة حفلاتها على المسرح ولعلها المرة الاؤلى التي سأل أحد المذيعين ام كلثوم بأحدي اللقاءات الصحفية عن سبب تمسكها بهذا المنديل حيث أكدت أنها من شدة خوفها ورهبتها من الجمهور كانت يدها تتعرض للتعرق بشدة مما يجعلها تقوم بإمساكه طوال الحفل خوفاً من الجمهور نظرا لمكانتها التى كانت لدى محبيها وتخشى أن تهتز
اخيرا ضهرت حقيقة السر وراء إمساك أم كلثوم بالمنديل على المسرح في كافة الحفلات الغنائية…
Advertising

هل أعجبتك المقالة ؟؟ .... انشرها الآن على الصفحات الإجتماعية ..

مواضيع ذات صلة ..

التعليقات مغلقة.

مساحة إعلانية

بالفيديو: دنيا بطمة تهاجم حلا الترك مجدد...

بالفيديو دنيا بطمة تهاجم حلا الترك مجدداً     .   .     . تناقل متابعو المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي أخيراً فيديو تظهر فيه الفنانة دنيا بطمة وهي...

27 يونيو 2017 0 تعليق

قبل التقاط أي سيلفي.. هذا الجانب من وجهك...

قبل التقاط أي سيلفي.. هذا الجانب من وجهكِ هو الأكثر جاذبية!         إذا كنت تشعرين عندما تتصورين أنّ هناك جهة معيّنة من وجهك إن أدَرتها باتجاه الكاميرا...

23 يونيو 2017 0 تعليق